قوات الاحتلال تعتقل 17 فلسطينيا بالضفة والقدس

مشاركة
10:38 ص، 02 مايو 2019

 

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، 17 مواطنا فلسطينيا، من بينهم أسرى محررون، عقب دهم منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين.

اقرأ ايضا: "حماس": الاحتلال الإسرائيلي يرتكب جريمة بشعة بحق المقبرة اليوسفية بالقدس

وأفاد بيان لجيش الاحتلال، صباح اليوم، بأن قواته اعتقلت 17 فلسطينيا في مناطق مختلفة من الضفة الغربية، ممّن وصفهم بـ "المطلوبين"؛ بتهمة ممارسة أنشطة تتعلّق بالمقاومة ضد الجنود والمستوطنين.

وطالت الاعتقالات الإسرائيلية الأسير المحرر زياد عبد الرحيم حنني، بالإضافة إلى مواطنيْن من بلدة "بيت فوريك" شرق نابلس (شمال الضفة الغربية المحتلة). فيما اعتقلت شقيقين من منطقة المساكن الشعبية شمال شرق نابلس، بالإضافة غلى مواطن من بلدة "بزاريا" شرق طولكرم (شمال الضفة الغربية المحتلة).

كما اعتقلت قوات الاحتلال الطالب في جامعة بيرزيت مهدي سائد كراجة عقب اقتحام قرية "صَفّا" غرب رام الله (وسط الضفة الغربية المحتلة)، فيما تم اقتحام حي عين مصباح في رام الله، واستولت على مركبة الأسير معتصم البرغوثي عقب اقتحام منزله في قرية "كوبر" شمال غرب رام الله، كما اقتحمت منزل الأسير إبراهيم المصري في قرية "شقبا" شمال غرب رام الله وعاثت بداخله خراباً.

وشهد مخيم "جنين" للاجئين الفلسطينيين المحاذي لمدينة جنين (شمال الضفة الغربية المحتلة)، اشتباكا مسلحا خلال اقتحام قوات الاحتلال للمخيم ومحيطه، حيث ألقى شبان المخيم قنابل من صنع محلي على قوات الاحتلال، فيما اعتقل جنود الاحتلال أحد الشبان.

وفي مدينة القدس المحتلة، اعتقل الجنود الإسرائيليين الطفل محمود ياسر كنعان الخطيب خلال مداهمة قوات الاحتلال عدة منازل داخل بلدة "حزما" شمال شرق القدس المحتلة.

في حين داهمت قوات الاحتلال منزل رئيس بلدية "تقوع" حاتم صباح، شرقي المدينة، وقامت بتفتيش المنزل والعبث بمحتوياته.

اقرأ ايضا: مسؤول أممي يحذر: الأوضاع في الضفة والقدس المحتلتين آخذة في التدهور

وفي مدينة الخليل (جنوب الضفة الغربية المحتلة)، نصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي، حاجزاً عسكريا، وشرعت بأعمال تمشيطٍ وتفتيشٍ في حيْ "العقبة" داخل بلدة "السموع" جنوبي المدينة.