آفي ديختر: لولا غزو شارون للضفة 2002 وحصار أبو عمار لكان عباس يتجول في العالم!

مشاركة
رئيس الشاباك الإسرائيلي الأسبق ديختر رئيس الشاباك الإسرائيلي الأسبق ديختر
دار الحياة: تل أبيب 04:40 م، 01 مايو 2019

عقب عضو الكنيست الإسرائيلي، رئيس جهاز الشاباك الأمني آفي ديختر على تقرير نُشر عبرالتلفزيون العبري، عن تحويل "إسرائيل" أموالاً إلى السلطة الفلسطينية سراً.

 

اقرأ ايضا: مصادر فلسطينية تُرجح شخصية مقربة من "عباس" لإدارة ملف المفاوضات مع (إسرائيل).. من هو؟

قال ديختر خلال امقابلة مع القناة العبرية الثانية: "أبو مازن يدرك جيداً أنه إذا لم تنفذ إسرائيل عملية الدرع الواقي بالضفة (غزوة شارون عام 2002 وحصار الشهيد أبو عمار)، وتدمير البنية التحتية للفصائل بالضفة، لكان أبو مازن يتجول في جميع أنحاء العالم كمتحدث باسم السلطة الفلسطينية السابقة".

 

وأشار ديختر إلى أن 8% من ميزانية السلطة الفلسطينية تذهب إلى رواتب الشهداء والأسرى، مبيناً أنه من المستحيل تمويل ذلك ومطالبة "إسرائيل" بضمان أمنها.

 

وكان ديختر خلال تلك الغزوة العسكرية يشغل منصب رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية "الشاباك" (2000 – 2005).