لأول مرة وكالة (CIA) الأمريكية تنشر صورة لها على موقع "إنستغرام"

مشاركة
وكالة "CIA" تنشر صور لها لاول مرة على إنستغرام وكالة "CIA" تنشر صور لها لاول مرة على إنستغرام
دار الحياة: وكالات 12:54 ص، 29 ابريل 2019

أنشأت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA) صفحة خاصة بها على موقع "إنستغرام" الخاص بالصور، ونشرت أول صورة لها احتوت على رموز عديدة تمثل أحداث وتواريخ مهمة في مسيرة الوكالة.

 

وجاء في تعريف حساب الوكالة "نحن خط الدفاع الأول للأمة.. نحقق ما لا يمكن للآخرين إنجازه والذهاب إلى حيث لا يمكن للآخرين الذهاب".

 

إلى ذلك، تحصلت أول صورة نشرتها CIA على اهتمام عالمي وتم التعليق عليها بمختلف اللغات، كما أثارت حفيظة العديد من وسائل الإعلام التي حاولت فك رموزها.

 

وتضمنت الصورة التي كُتب عليها "أنا أتجسس بعيني الصغيرة"، والتقطت في مقر الوكالة، شَعرا مستعارا وخرائط، وقطعا وأوراقا نقدية أجنبية، وعدة أشياء محتويات أخرى، حيث صرح متحدث باسم الوكالة لقناة "سي بي إس" الأمريكية بأن أغلب تلك الأشياء ترجع إلى موظفين حاليين بالوكالة.

 

وفي ما يلي بعض التفسيرات التي تم التوصل إليها:

 

1 - بطاقة دخول رئيسة وكالة المخابرات المركزية جينا هاسبيل،

 

2 - ساعة مكتب تم ضبط عقاربها على الساعة 8:46 صباحا، وهو الوقت الذي اصطدمت فيه طائرة بالبرج الشمالي لمركز التجارة العالمي، خلال هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001،

 

3 - خريطة للصين أحد المنافسين الرئيسيين للولايات المتحدة في العديد من المجالات،

 

4 - صورة لتوني منديز عميل وكالة الاستخبارات المركزية الذي أنقذ 81 رهينة في السفارة الأمريكية في طهران تم تصوير القصة لاحقا باسم Argo،

 

5 - زوج أزرار ذهبية والتي من المفترض أن يتعرف عليها عملاء وكالة المخابرات المركزية،

 

6 - مجسم ذهبي لبومة يقال إنها آلهة الحكمة عند اليونانيين القدماء،

 

7 - "سري للغاية" كيس ورقي يمكن للعملاء من خلاله تدمير المستندات أو إتلافها،

 

8 - "مفكرة الخطط الكلاسيكية" كتيب بامتياز للجواسيس كتبه جاسوس كان ناشطا خلال الحرب العالمية الثانية،

 

9 - كرة أرضية تشير إلى ساحة اللعب الدولية لوكلاء CIA.

 

10 - العين الشريرة ربما إشارة إلى المخاطر التي تنطوي عليها وظيفتهم،

 

11 - الختم الذي يحدد الملفات التي تتطلب السرية المطلقة،

 

اقرأ ايضا: محلل شرعي: تزوجت ٣٣ مرة لوجه الله (فيديو)

12 - شعر مستعار ونظارات، إشارة إلى حقيقة أن عملاء وكالة المخابرات المركزية غالبا ما يضطرون إلى إخفاء أنفسهم.