محدث60 إصابة بقمع الاحتلال للمشاركين بجمعة الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام

مشاركة
مسيرات العودة وكسر الحصار مسيرات العودة وكسر الحصار
دار الحياة: غزة 07:01 م، 26 ابريل 2019


أصيب 60 متظاهرًا بالاختناق والرصاص اليوم الجمعة جراء قمع الاحتلال الإسرائيلي لجمعة "الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام" على الحدود الشرقية للقطاع، في الجمعة الـ 57 لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، إن "60 فلسطينيا، بينهم 4 إناث، و15 طفلا، أصيبوا بجراح مختلفة، جراء استهدافهم من قبل الاحتلال شرقي قطاع غزة".

اقرأ ايضا: الاحتلال يتخذ قرارًا مهمًا بشأن رئيس لجنة رعاية المقابر الإسلامية

وكانت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار قد دعت للمشاركة في الجمعة السادسة والخمسين لمسيرات العودة وكسر الحصار، وتحمل اسم "جمعة الوحدة وإنهاء الانقسام".

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من آذار/ مارس 2018، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن  قطاع غزة.

اقرأ ايضا: مدير المسجد الأقصى يدعو للنفير لإفشال مخططات الاحتلال الإسرائيلي

وخلال مسيرة الجمعة الماضية، استشهد طفل وأصيب عشرات آخرون، برصاص الاحتلال الاسرائيلي، أثناء قمعه آلاف المواطنين الذين تظاهروا قرب السياج الأمني شرقي قطاع غزة، لينضموا إلى 272 شهيدًا وأكثر من 16 ألف جريح، في فعاليات "مسيرات التي بدأت قبل أسابيع عامها الثاني.