ترقب لبيان إعلان الإطاحة بالبشير

الجيش السوداني ينتشر بمحيط القصر الرئاسي واعتقال عدد من المسئولين

مشاركة
12:22 م، 11 ابريل 2019

أعلنت القوات المسلحة السودانية اليوم الخميس أنها بصدد إصدار بيان هام، بينما انتشرت آليات عسكرية في محيط القصر الجمهوري.

قال التلفزيون السوداني الرسمي، إن بيانًا هامًا سيتُصدره القوات المسلحة في البلاد اليوم الخميس، لآلاف المتظاهرين المعتصمين أمام مقر الجيش.

وتحدثت تقارير عن اجتماع بين القادة العسكريين دون حضور الرئيس السوداني عمر البشير.

وسيطرت القوات المسلحة على مقر الإذاعة والتلفزيون فجر اليوم، في حين تفيد التقارير بأن هناك قوات عسكرية استولت على السلطة.

وقالت وكالة "رويترز" إن عربات للجيش السوداني انتشرت على الطرق والجسور الرئيسية في العاصمة.

واغلقت قوات الجيش مطار الخرطوم الدولي إلى حين إذاعة بيان القوات المسلّحة المرتب.

وقال مسئولين في الجيش السوداني ان البشير أنّه "لم يعد رئيسًا للبلاد".

وجرى اعتقال على عثمان محمد طه النائب السابق للرئيس السوداني، واعتقال عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السوداني السابق.

ويشهد السودان احتجاجات منذ كانون أول/ ديسمبر 2018، عندما رفعت الحكومة أسعار الخبز وتحولت الاحتجاجات إلى أكبر تحد للبشير، الذي تعهد مرارًا، منذ بداية الأزمة، باتخاذ خطوات إصلاحية.

وتصاعدت الاحتجاجات يوم السبت عندما توجه نشطاء إلى مجمع وزارة الدفاع، في محاولة لإقناع القوات المسلحة بالوقوف إلى جانبهم ودعم مطالبهم باستقالة البشير وتشكيل حكومة انتقالية.

اقرأ ايضا: لبنان: الجيش يطلق النار لتفريق محتجين قرب قصر الرئاسة

ويأتي هذا التطور بعد أشهر من الاحتجاجات ضد حكم الرئيس السوداني عمر البشير، الذي استمر 30 عامًا في دولة إفريقية تعداد سكانها 40 مليون نسمة.