الأسرى في سجون الاحتلال يدخلون يومهم الثالث في معركة الكرامة2

مشاركة
معركة الكرامة 2 معركة الكرامة 2
11:11 ص، 10 ابريل 2019

يدخل مئات الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي يومهم الثالث في "معركة الكرامة2"، التي شرعت بها الهيئات القيادية للأسرى أول أمس الاثنين، بعد رفض إدارة السجون الاستجابة لمطالبهم.
وانضم للإضراب يوم أمس الثلاثاء قرابة 400 أسير في عدة سجون تركزت في "النقب، وريمون، ونفحة، وايشل، وعوفر، وجلبوع، ومجدو".
وتجري مفاوضات غير مباشرة داخل السجون، عدا عن جهود مصرية ما تزال مستمرة للضغط على الاحتلال الإسرائيلي من أجل تحقيق مطالب الأسرى الحياتية.
ومن أبرز هذه المطالب: إزالة أجهزة التشويش وتركيب هواتف عمومية بأقسام الأسرى، وإلغاء منع الزيارة المفروض على المئات منهم، ورفع العقوبات الجماعية المفروضة عليهم منذ عام 2014.
وكذلك رفع العقوبات المفروضة مؤخرًا وتحديدًا بعد عمليات القمع التي نُفذت بحق أسرى "النقب، وعوفر"، وتوفير الشروط الإنسانية فيما يسمى (بالمعبار) (وهو محطة يمر بها الأسرى عند نقلهم من معتقل لآخر قد ينتظر فيه الأسير لأيام قبل نقله للسجن).
كما تتضمن نقل الأسيرات لقسم آخر تتوفر فيه ظروف إنسانية أفضل، وتحسين ظروف احتجاز الأسرى الأطفال، ووقف سياسة الإهمال الطبي وتقديم العلاج اللازم للمرضى، وكذلك للمصابين من الأسرى بعد الاعتداءات، وإنهاء سياسة العزل.
ومنذ مطلع 2019، تشهد سجون الاحتلال توترا، على خلفية إجراءات تتخذها مصلحة السجون بحق الأسرى الفلسطينيين، وتزايدت وتيرة التوتر في الأيام الماضية، إثر اقتحام قوات خاصة عددا من المعتقلات، والاعتداء على السجناء بالضرب والغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة العشرات.
ووفق إحصائيات رسمية صدرت عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، فقد وصل عدد الأسرى الفلسطينيين إلى نحو 5700 أسير، من بينهم 48 سيدة، و230 طفلًا، و500 معتقل إداري.

اقرأ ايضا: إصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في القدس بالتزامن مع "مسيرة الأعلام"