تسليم غزة لدول عربية بعد احتلالها

الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية يرد على تصريحات نتنياهو

مشاركة
الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية
05:57 م، 04 ابريل 2019

دار_الحياة: قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، اليوم الخميس، إن تصريحات رئيس وزراء الاحتلال "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو والتي قال فيها إن زعماء عرب رفضوا تولي مسؤولية قطاع غزة، بعد احتلاله.

 

اقرأ ايضا: تقرير: السلطة الفلسطينية فقدت 85% من المساعدات العربية العام الحالي

 

 

وأضاف أبو ردينة " أنها تظهرحجم مؤامرة (صفقة القرن)، والتي ستشكل إذا ما نفذت مؤامرة على الدول العربية بحجم المؤامرة على فلسطين".

 

 

 

وتابع أبو ردينة في بيان له، "هذا ما حذر منه الرئيس محمود عباس باستمرار، ولذلك كان رفضه التنازل عن القدس هو حجر الزاوية لحماية المصالح الوطنية الفلسطينية والقومية العربية".

 

 

 

ودعا أبو ردينة حركة حماس أن تعي تماماً ما يخطط لها لتكون جزءاً من ما يسمى (بصفقة القرن)، والتي ثمنها تهويد القدس، وتصفية الهوية الفلسطينية، والتنازل عن الحرية والاستقلال".

 

 

 

وجدد الناطق باسم الرئاسة موقف القيادة الفلسطينية المتمثل بـ "لا دولة في غزة ولا دولة بدون غزة، ولا دولة بدون القدس".

 

 

 

وقال نتنياهو، الخميس، إنه عرض على عدد من القادة العرب، تولي المسؤولية عن القطاع بعد احتلاله، ولكنهم رفضوا ذلك.

 

 

 

و"صفقة القرن"، خطة سلام للشرق الأوسط وضعتها ادارة الرئيس الامريكي ترامب، ولم تعلنها حتى الآن، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لصالح إسرائيل، خاصة بشأن وضع مدينة القدس المحتلة وحق عودة اللاجئين.

 

 

 

يشار أن رئيس وزراء الاحتلال قام اليوم الخميس بزيارة الى العاصمة الروسية موسكو، لبحث الملفات السورية والتعاون الامني المشترك بين البلدين داخل سوريا، علاوة على ملف المفقودين الإسرائيليين خلال حرب 1982 مع لبنان.

 

 

 

وكانت بداية فتح ملف المفقودين، قيام روسيا اليوم الخميس بتسليم نتنياهو بقايا رفات جندي إسرائيلي فقد أثره خلال المعارك الاي دارت من جيش الاحتلال والقوات السورية قبل 37عام .



اقرأ ايضا: حماس تُدين تصريحات أمريكية بشأن زيارة هنية للبنان