بالصورسجن 9 جنود اسرائيليين من "لواء غولاني" رفضوا تعليمات قيادة الجيش

مشاركة
استعدادات جيش الاحتلال على حدود غزة استعدادات جيش الاحتلال على حدود غزة
11:11 م، 01 ابريل 2019

#ترجمة_خاصة..دار_الحياة: كشف موقع "واي نت" العبري مساء اليوم الإثنين عن معاقبة 9 جنود من جيش الاحتلال من فرقة غولاني "الكتيبة الـ 51 " وتحويلهم الى السجن .

وأضاف الموقع أن الجنود التسعة من فرقة جولاني العاملة على حدود قطاع غزة، رفضوا تنفيذ تعليمات القيادة العسكرية .

اقرأ ايضا: لماذا يمتنع الجيش الإسرائيلي عن استهداف مطلقي البالونات في غزة؟! شهادات مجندات يروين القصة!

وتابع: " صدر حكم ضد الجنود بالسجن لمدة " 20يوم "، في أعقاب رفضهم العمل في الاستعدادات الجارية للقيام بعملية برية في غزة .

وأشار الموقع "كان سبب تذمر الجنود أثناء استعداداتهم للقيام بعملية برية في غزة، هو القيود المفروضة على حرية الرأي والتعبير عليهم، وهذا السلوك معمول به لدي قوات الجيش .

ووفقاً لأقرباء الجنود من لواء جولاني الذين تحدثوا لموقع " واي نت"، " رفض العشرات من جنود اللواء المشاركة في التدريبات المفروضة عليهم في القاعدة العسكرية "تسليم" والتي تقع في منطقة الجنوب .

حيث  تحدث أحده الجنود لوالديه " ان القيادة بالجيش يقومون بمصادرة الشرائح والمستلزمات الشخصية لدينا، وتابع "ويظهرون لنا الاحتقار وعدم الاحترام، لأؤلئك الذين جاؤوا لخدمة الدولة، والدفاع عن سيادتها، وإعطاء حياتهم لها إذا لزم الأمر .

 

وكان لواء جولاني تم تعبئته  منذ أسبوع من التدريب في الشمال  للعمل في قطاع غزة تحسباً لتصعيد محتمل ، ومنذ ذلك الحين ، أمضى الجنود أوقاتهم بين المستوطنات في غلاف غزة ، وتم نشر ناقلات الجنود المدرعة كجزء من التدريب من الاستعدادات للعملية العسكرية في قطاع غزة.

 

ووفقًا لشهادات ، فإن الجنود الذين ظلوا في القاعدة العسكرية في الجنوب منذ ساعات الصباح لم يفعلوا شيئًا.

ويزعم الجنود أنهم "يعاقبون على كل شيء" وذكروا أنهم تم توقيفهم داخل قاعدة التدريب،واستبعادهم من العمل بسبب أسئلتهم المتكررة " إلى متى " وكم من الوقت سنبقى في العملية" .

وأكد جيش الاحتلال أن هذه الحادثة فردية تم التعامل معها من قبل القيادة .

اقرأ ايضا: وزير الجيش الإسرائيلي يتوعد قطاع غزة بمعادلة ردع جديدة