الاحتلال الاسرائيلي يشن حملة اعتقالات بالضفة الغربية والقدس

مشاركة
10:53 ص، 01 ابريل 2019

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الاثنين، حملة اقتحامات ومداهمات لمنازل في مختلف أنحاء الضفة الغربية والقدس المحتلتين، طالت ناشطين وأسرى محررين.
وأفاد بيان لجيش الاحتلال، صباح اليوم، بأن قواته اعتقلت 11 مواطنا  فلسطينيا من الضفة الغربية، بدعوى أنهم "مطلوبون" لها؛ قبل أن تقوم بنقلهم لجهات غير معلومة.
وذكرت إنه في إطار العمليات قامت قوات الاحتلال، بمصادرة معدات مخرطة حديدية في قرية "عناتا" شمال شرق مدينة القدس المحتلة، بزعم استخدامها لتصنيع السلاح.
وأشار البيان إلى وقوع مواجهات بين سكان مدينة جنين (شمال الضفة الغربية المحتلة) وقواته التي اقتحمت المدينة، زاعما أن فلسطينيين القوا الحجارة والزجاجات الفارغة وقنابل أنبوبية (كوع) على قوات الاحتلال دون وقوع إصابات في صفوف الجنود.
وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر مناضل ناجي قبها من مدينة جنين (شمالا)، فيما  أُصيب الشاب وليد السعدي برصاصة مطّاطية في ساقه خلال المواجهات التي شهدتها المدينة.
كما اعتقال الاحتلال للفتى أحمد غازي، والأسير المحرر طارق أبو سرور مخيم "عايدة" للاجئين الفلسطينيين شمالي مدينة بيت لحم (جنوب الضفة الغربية).
وفي مدينة الخليل (جنوب الضفة الغربية المحتلة)، أعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسير المحرر أحمد سلامة أبو راس من منزله في قرية "الطبقة" بمدينة دورا جنوب غرب الخليل، بالإضافة إلى شابين من مخيم "العروب" للاجئين الفلسطينيين شمالي المدينة، ومخيم "الفوار" للاجئين الفلسطينيين (جنوبا).
كما واعتقلت قوات الاحتلال مواطنا من مدينة قلقيلية (شمال الضفة الغربية) آخر من "بيت فوريك" شرقي نابلس.
وفي مدينة نابلس (شمال الضفة الغربية) داهم جنود الاحتلال شارع "كشيكة" ومنطقة "راس العين" وسط اطلاق قنابل الصوت في المنطقة، فيما جرى اقتحام عدة منازل.
وفي مدينة القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال ضاحية "السلام" في بلدة "عناتا" شمال شرقي القدس، وقرية "العيساوية" (شرقها)، ونفذت حملة اعتقالات لشبان من القرية.
كما أعطب مستوطنون، فجر اليوم الاثنين، إطارات مركبات عدد من المواطنين الفلسطينيين في إحدى ضواحي حي بيت حنينا شمال القدس المحتلة.
وحطم مستوطنين من عصابة "تدفيع الثمن" المتطرفة زجاج 10 مركبات، وأعطبوا إطاراتها وخطوا شعارات عنصرية عليها وعلى الجدران المحاذية تدعو إلى قتل وترحيل العرب.
يشار إلى أن عصابة "تدفيع الثمن" تعتدي على المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم ومقدساتهم باستمرار، ويخطون عبارات وشعارات عنصرية تدعو الى قتل وترحيل العرب، دون ملاحقة من قبل الاحتلال.

اقرأ ايضا: نيويورك تايمز: زيارة بومبيو إلى إسرائيل تدعو إلى الإبطاء في ضم الضفة الغربية