أمين عام منظمة السياحة العالمية يتوقع تسارع مؤشرات القطاع في تونس

مشاركة
تسارع مؤشرات القطاع في تونس تسارع مؤشرات القطاع في تونس
11:10 م، 22 مارس 2019

توقع زوراب بولوليكاشفيلي، الأمين العام لـ «منظمة السياحة العالمية»، أن تصبح تونس من أكثر البلدان التي تشهد تسارعا في مؤشرات السياحة.
جاء ذلك في مؤتمر صحافي في تونس العاصمة بمناسبة افتتاح الدورة الـ 36 لـ «صالون الإبداع في الصناعات التقليدية» والذي يستمر حتى الأحد، بمشاركة حرفيين تونسيين وآخرين من الجزائر والمغرب.


وقال الأمين العام للمنظمة الدولية، والذي يزور المنطقة المغاربية للمرة الأولى منذ توليه منصبه مطلع 2018، ان «تونس ستصبح من أكثر البلدان التي تعرف فيها مؤشرات السياحة نسقا سريعا»، معتبرا أن ذلك «يبشر بالخير».
وأضاف «ناقشت مع وزير السياحة التونسي، روني الطرابلسي، أهمية استقطاب أسواق جديدة على غرار السوق الصينية التي يجب المراهنة عليها نظرا لأهميتها، بالإضافة إلى التركيز على أسواق أخرى في أوروبا وأفريقيا». كما دعا إلى ضرورة تكثيف رحلات الطيران بين تونس وهذه البلدان. وتابع القول «من بين الأهداف الأخرى التّي يجب الاشتغال عليها في تونس، إلى جانب رفع عدد الـسياح، تحسـين جـودة الخـدمات».

اقرأ ايضا: إحصائية الصحة العالمية : الأردن تتصدر المركز الأول عالمياً في عدد المدخنين


وقال أيضا «فكرنا في بعث مركز تكوين يعمل على تحسين جودة الخدمات السّياحية بتونس لا يكون فقط موجّها للتونسيين وإنما يستقبل متدربين من مختلف الدول الإفريقية».
ولفت إلى ان الإرهاب يهدد كل العالم وليس تونس فقط، وقال «حفاوة الاستقبال والتحلي بالإنسانية، الذّين لمستهما في تونس، يعتبران أفضل رد على الإرهاب».


وأسفرت ثلاث هجمات إرهابية منفصلة في 2015 استهدفت متحفا في العاصمة، وفندقا بمدينة سوسة (شرق)، وحافلة للأمن الرئاسي في العاصمة أيضا، عن سقوط عشرات السياح الأجانب وعناصر من الحرس الرئاسي التونسي.
واقترح بولوليكاشفيلي منح «صالون الصناعات التقليدية» بعدا دوليا أكبر، عبر إضافة فنون أخرى كالطبخ وإشراك حرفيين من مختلف دول العالم. ويقتصر الصالون حاليا على أروقة تضم صناعات الملابس التقليدية والزربية (السجاد) والخزف والفسيفساء والبلور وغيرها من المنتجات التقليدية.
واعتبر الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية أن تطوير هذه المعارض سيزيد من التعريف بالصناعات التّي يقدمها العارضون ويجعلها أكثر شهرة في دول العالم.


وفي تصريحات سابقة، قال وزير السياحة التونسي ان بلاده تسعى إلى بلوغ أكثر من 9 ملايين سائح في العام الحالي. وحسب إحصائيات لوزارة السياحة، فقد ارتفعت عائدات تونس السياحية بـ42.1 في المئة في 2018 مقارنة بـ2017، حيث بلغت 3.9 مليار دينار تونسي (1.4 مليار دولار).
وبلغ عدد الوافدين على تونس 8.3 مليون سائح، بزيادة 17.7 في المئة مقارنة بـ2017.