احتفالًا بعيد "المساخر"

"منظمات الهيكل" تدعو لاقتحامات واسعة للمسجد الاقصى المبارك الخميس

مشاركة
اقتحام الاقصى اقتحام الاقصى
02:49 م، 19 مارس 2019

دعت ما تسمى بـ "منظمات الهيكل" المزعوم المستوطنين المتطرفين إلى المشاركة الواسعة في اقتحامات المسجد الأقصى المبارك يوم الخميس القادم، احتفالًا بما يسمى "عيد البوريم أو المساخر" العبري.

وبحسب الدعوات اليهودية المتطرفة التي نشرتها على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن مجموعات تابعة لـ "منظمات الهيكل" سوف تنظم برامج واقتحامات واسعة للمسجد الأقصى خلال عيد "البوريم" التوراتي.

وسيتخلل هذه الاقتحامات "برامج إرشادية واحتفالية بما يتناسب مع العيد اليهودي، وسينفذ بعض أفراد منظمات الهيكل المزعوم تقاليد هذا العيد داخل الأقصى، وخاصة ارتداء الأزياء التنكرية".

وسيشارك في هذه الاقتحامات كلًا من "منظمة أمناء الهيكل"، "منظمة نساء لأجل الهيكل"، "مجموعة طلاب لأجل الهيكل"، "معهد الهيكل الثالث"، وحاخامات "كريات أربع"، وبعض الشخصيات الإسرائيلية، ومن المتوقع أن يشارك أيضًا وزراء وأعضاء كنيست.

وتأتي هذه الدعوات المتطرفة، فيما يواصل المستوطنون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى، حيث اقتحمه اليوم، 59 مستوطنًا و46 من مجندات جيش الاحتلال وعنصرين من المخابرات من جهة باب المغاربة بحراسة أمنية مشددة.

وصعدت قوات الاحتلال في الآونة الأخيرة من اعتداءاتها الممنهجة على المسجد الأقصى وموظفي الأوقاف والمرابطين والمرابطات، كما أصدرت محكمة صلح الاحتلال أمرًا يقضي بإغلاق مصلى باب الرحمة بالأقصى بشكل مؤقت لمدة 60 يومًا.

 

ويتعرض الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المستوطنين وشرطة الاحتلال، وعلى فترتين صباحية ومسائية، حيث تزداد وتيرتها خلال فترة الأعياد اليهودية.